You are here

الطشت قالِّي

الطشت قالِّي
Checked: 48 min 59 sec ago
Updated: 48 min 59 sec ago
Update every: 2 hours


Subscribe to الطشت قالِّي

بوست عيد ميلادي السنوي...حصيلة ٥ سنين ماكتبتش فيهم البوست السنوي :)

الطشت قالِّي - Fri, 01/01/2016 - 9:48pm

مش فاكره اني كتبت البوست السنوي بتاع تقفيل سنه من عمري قبل ماتخلص بشهر في السنين من ٢٠١١…فهعتبر البوست بتاع تقفيل ٢٠١٥ دا تقفيل ٥ سنين مع بعض وغالبا طبيعته هتختلف عن البوست السنوي المعتاد

مش أم فرح

الطشت قالِّي - Thu, 18/06/2015 - 2:36am

الإنسان ليه مجموعه مختلفه من الأدوار الاجتماعيّه بيمارسها كفرد…يعني أنا أمينة بنت إنسان، أخت إنسان، زوجة إنسان، أم إنسان، موظّفه عند إنسان…إلخ…لسبب ما إحنا كمصريين بنسمح لبعض الأدوار الاجتماعيّه إنّها تبلع مساحة أدوار اجتماعيّه تانيه…والأسوأ إننا بنسمحلها تستفحل لحد ما تطغى على وجودنا كأفراد…وده في النهايه بيؤدي لتعاسه الفرد وبيحوّل الدور الاجتماعي اللي طغى وجوده لعبء

إلى ربّات البيوت :D

الطشت قالِّي - Mon, 24/11/2014 - 4:14pm

من أشنع المشاكل اللي بتواجهنا في البلد دي هي التنميط/القوالب الاجتماعيّة…ودي حاجة يمكن كسرها بتجاهلها واحتمال العواقب…لكن للأسف في ناس بتاخد قراراتها بناءا على تقييمها لردود فعل المجتمع المحيط…وده للأسف اللي بيساعد على استمرارها…الناس دي بتفضّل مركّزه مع القوالب أكتر من اللي بدعوها..فتلاقي مثلا اتنين مش طايقين عيشة بعض “عايشين عشان خاطر العيال” وده عشان الستّ مقتنعه إنّ الطلاق وصمة وإنّ “مطلّقة” لقب مش مجرّد حالة اجتماعيّة زي متزوجة أو أرمله بالزبط…لأنّ في قالب اجتماعي للمطلّقه مليان صفات منيّله بستّين نيله أبسطها إنّها سيئة السم

ليلة الفقد العظيم

الطشت قالِّي - Thu, 09/10/2014 - 11:04am

وأنا طفله كان عندي عرايس كتير كنت بحطّهم جنبي في السرير وبغطّيهم معايا…أمّي كانت دايما تقولّي إن عموم الأطفال لمّا بتكلّم العرايس بتاعتهم أو بيرضّعوهم وحدّ يدخل عليهم بيسكتوا…وكانت بتقولي إنّي ماكنتش بعمل كده…كنت ببص لأي حد داخل بقرف وأكمّل كلام مع العرايس أو أكمّل الرضعه عادي ولا كأن حدّ دخل بيكلّمني

ماتحسبوش يا بنات إن الجواز...

الطشت قالِّي - Thu, 07/08/2014 - 7:44pm

ابويا عنده ٦ اخوات ذكور و٥ إناث…تلاته من الإخوات الذكور ماطلّقش واتجوّز تاني…منهم واحد اتجوّز اتنين وماطلّقش…وواحد اتجوّز تاني بعد وفاة زوجته بسنين…اتنين من الإخوات الإناث ماتطلّقوش واتجوّزوا تاني…منهم واحده اتجوزت تاني بعد وفاة زوجها…وأنا صغيّره كنت فاكره دا الطبيعي…إن الناس بتتجوز وتخلف وبعد كده تطلّق…كنت مقتنعه تماما لدرجة انّي كنت بسأل أمّي هم جدّتي وجدّي ماتطلّقوش ليه مع انّهم عجّزوا، هم مش مفروض يتطلقوا؟…أمي ساعتها قالتلي إنّ مش كل الناس بتطلّق…كان مبهر بالنسبالي لمّا قالتلي ان في ناس بتموت من غير ما تطلّق :D كنت بعتب

ابحث جوّا ذاتك...أهراماتك..واللي علّى السد

الطشت قالِّي - Wed, 06/08/2014 - 6:22pm
أعلى حاجتين في مثلث ماسلو للاحتياجات الإنسانيه هم تحقيق الذات والقبول الاجتماعي…تحقيق الذات يعني انّك تبقى راضي عن نفسك/ مقدّر نفسك…ودي حاجة عشان توصلّها لازم تبقي عارف مميزاتك وعيوبك وعارف انت عاوز ايه ووصلتله او بتسعى في سبيل ذلك…غياب تحقيق الذات دا تقريبا السبب وري معظم حالات نفسنة البشر تجاه الناس اللي محققين ذواتهم القبول الاجتماعي ان انت والناس في محيطاتك الاجتماعيه تبقوا قابلين الاختلافات مابينكم…أو تكون الاختلافات مابينكم أصلا ضيّقه مش كتيره…فماتبقاش انت حاسس وسط الناس انّك ليمونه في بلد قرفانه…ولا يبقوا همّ حاسين إنّك طفره

دماغي وبيجامتي وحمدالله على سلامتي

الطشت قالِّي - Mon, 14/07/2014 - 3:18am
ومكايد السفهاء واقعة بهم وعداوة الشعراء بئس المقتنى - المتنبي

في ناس بتبقى مقتنعة بما لا يدع مجال للشك إن معاهم ريموت كونترول بيتحكموا بيه في البني آدمين ومن...

الطشت قالِّي - Fri, 07/03/2014 - 3:18am

في ناس بتبقى مقتنعة بما لا يدع مجال للشك إن معاهم ريموت كونترول بيتحكموا بيه في البني آدمين ومن خلاله بيسيّروا حيوات الآخرين على الكتيّب بتاع الحياة النموذجيّة اللي مقتنعين تماما إنّهم يحتكموا عليه برده…الناس دي بتتصدم صدمات عنيفه لما بتكتشف إن الريموت بتاعهم دا مابيقدروش يحرّكوا بيه كل الناس…فبيضطروا ساعتها للرجوع إلى الطريقه المانيوال في التحكم في الآخرين…فيقوموا مطلّعين الكتيّب ويقعدوا يسمّعولك بقى: لازم تجيب مجموع عالي في ثانويه عامه…لازم تشتغل مش عارف ايه…لازم تتجوز…والجواز لازم يكون بالطريقة الفلانيّه…لازم تخلّف….لازم تربّي عيالك

في شي عم بيصير...في شي بدّو يصير

الطشت قالِّي - Tue, 01/10/2013 - 2:50pm

الفرضيّات المنطقيّه:

كل حاجة بتبدأ في احتمالين فقط لنهايتها مالهمش تالت: نهايه سعيده أو نهاية تعيسه…اللي بيختلف فقط تفاصيل النهاية

كل الحاجات اللي بنسعالها برده حاجتين: حاجات بتاعتنا فبناخدها…وحاجات مش بتاعتنا فمش بناخدها


كل حاجة وليها تمن: الحاجات اللي بناخدها بنتعب لحد مانوصلّها…والحاجات اللي مابناخدهاش بتعذّبنا مرارة الفشل

النتيجة:

Pages

Subscribe to الطشت قالِّي